نحو شباب لا يؤمن بالكراهية ويمهد للسلام

كتب _ محفوظ الشامي

ما أن تقع الحرب في بلد حتى تأتي معها ماكينات إعلامية تروج لخطاب الكراهية والتحريض بواسطة وسائل إعلامية متعددة أبرزها وسائل التواصل الاجتماعي لشيوعها وسهولة استخدامها وانتشارها أوساط الشباب الذين يمثلون نواة النجاة أو الهلاك لأي مجتمع يأمل أبناءه أن يخرج من دائرة الصراع التي وقع بها. قراءة المزيد